ملياردير سوري قيد الافلاس ؟
11/02/2019




 

 

سيرياستيبس :

تلقت شركة بتروفاك النفطية ضربة جديدة بعد أن أقر المدير التنفيذي السابق للشركة ب 11 تهمة لتلقي الرشاوي كجزء من التحقيق الذي يجريه مكتب مكافحة الجرائم الخطيرة بخصوص نشاطات الشركة والتي تطالب المليادير السوري ايمن الصفدي  وبحسب موقع ايفنينغ ستاندردو فإن لوائح الاتهام تتعلق ب//عروض فساد// أعدت للتأثير في منح عقود لبتروفاك تتجاوز قيمتها 730 مليون دولار امريكي أي ما يعادل 9ر565 مليون يورو في العراق واكثر من 5ر3 مليار دولار في السعودية علما أن لوفيك البالغ من العمر 51 عاما والرئيس السابق للتسويق العالمي لبتروفاك تقدم بطلب استئناف مؤخرا في محكمة صلح يستمينيستر.

 

 

 

كما أدى تحقيق مكتب مكافحة الجرائم الخطرة إلى خسارة المليارات من قيمة أسهم الشركة بخسارة 14 بالمئة اضافية من قيمتها وانخفاض 80 جنيه عند 478 نقطة .

 

 

 

وقال مكتب مكافحة الجرائم الخطرة إن تحقيقه سيتواصل فيما يخص استخدام الشركة لعملاء في العراق والسعودية وأن لوفكين سيحاكم في وقت لاحق.

 

كما أدى التحقيق الأول للمكتب إلى توقيف المليادير السوري أيمن أصفري المدير التنفيذي للشركة للخدمات النفطية في أيار 2017 ومروان شديد المدير العملياتي في إطار تحقيق أوسع يطال الشركة النفطية التي مقرها موناكو وشركة اونا اويل.

 

 

 

ويقول مكتب مكافحة الجرائم الخطرة ان بتروفاك حصلت على عقود خدمات مربحة في الفترة بين 2002 و 2009 عبر شركة اونا اويل.

 

 

 

وقد اطلق سراح أصفري وشديد بدون توجيه تهمة وعادا إلى الشركة في آذار من العام الماضي إلا أن مكتب تحقيق الجرائم الخطرة واصل لقاء إدارتها.

 

 

 

وفي شأن منفصل اتهم مكتب مكافحة الجرائم الخطرة موظفي اونا اويل باسل الجراح وزياد عقل في ايار من العام الماضي بتهمة التأمر لتقديم دفعات رشى لضمان الحصول على عقد العراق بقيمة 733 مليون دولار ومن المتوقع أن يتقدم الاثنان بطلب استئناف.

منقول

 



المصدر:
http://www.syriasteps.com/index.php?d=131&id=167178

Copyright © 2006 Syria Steps, All rights reserved - Powered by Platinum Inc