المجموعات المسلحة تخرق اتفاق خفض التوتر باستهداف نقاط الجيش غربي تلبيسة بحمص والجيش ينفذ عمليات عسكرية واسعة بقرى ريف حماه        أجنحة الشام : 3 رحلات إسبوعياً إلى طهران ابتداءً من سعر 90 ألف ليرة للبطاقة      تعلن شركة أجنحة الشام للطيران عن رحلة أسبوعية كل يوم جمعة من دمشق الى دوسلدورف وإسطنبول مرورا بطهران      رحلات أجنحة الشام مستمرة يوميا الى الكويت بالإضافة الى رحلة أسبوعية الى كل من مسقط ويريفان      أجنحة الشام للطيران تطلق      رحلات أجنحة الشام مستمرة إلى كوالالامبور - بكين - شنغهاي - كوانزو - كل يوم أحد عبر مطار طهران
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:18/12/2017 | SYR: 19:32 | 18/12/2017
الأرشيف اتصل بنا التحرير

pub insurance 1












runnet20122








 

البخلاء !!
10/05/2007

      


ليست المرة الأولى التي يتهم فيها البعض جزءاً من رجال الأعمال لدينا بالبخل.. لا سيما من العاملين لديهم.

وطالما أنه لكل منا مقياسه في تحديد البخل وهزاته الارتدادية، فإنه من الصعب الحكم على هذا الصناعي او التاجر بالبخل وضمه الى قائمة البخلاء. ‏

طبعا دون ان يعني ذلك أن هذه الصفة الإنسانية غير موجودة لدى شريحة اصحاب المال، وربما تكون نسبتها اعلى من باقي الشرائح.. فثمة فرق بين بخل اصحاب الملايين والمليارات وبخل الفقر والحرمان.. ‏

إنما ما يعنينا في النهاية أمران.. ‏

الأمر الأول هو أن يقوم اي صناعي أو تجاري بواجباته والتزاماته تجاه عماله، لجهة دفع مستحقاتهم المالية وتعويضاتهم وعدم اخضاعهم للابتزاز والاستغلال.. ‏

والأمر الثاني يتعلق بقيام هذه الشريحة بواجباتها تجاه المجتمع والدولة، من حيث المساهمة في تنميته وتطوير مرافقه ومساعدة الطبقات المحرومة من جهة، ومن جهة اخرى الالتزام بمبدأ شفافية والتعاطي مع تسديد الضرائب والرسوم المتوجبة عليه بموجب القانون. ‏

وما تبقى من ذلك فهذه أمور خاصةبكل شخص وبطباعه وسلوكياته الاجتماعية والاقتصادية.. لكن يبدو ان تقديمي لواجبات اصحاب المال قدّم حجة واضحة لا لبس فيها لإثبات بخل الكثير من التجار والصناعيين..! ‏

فمن هو الذي يلتزم بمعادلة الاجر المناسب للعمل المنجز؟.. ومن هو الصناعي والتاجر الذي يقوم بواجباته تجاه المجتمع وطبقاته المحرومة؟.. ومن هو الصناعي والتاجر الذي يقدم بياناته الضريبية والمالية بكل وضوح وشفافية؟ ‏

نعم.. هذا هو البخل الذي يحكم بعض افراد الطبقة الاقتصادية في بلدنا. ‏

وأنا أحببت ان يوصف بالبخل.. لان البعض يرغب بالقول ان من لا يقوم بواجباته فهو غير وطني.. ‏

قيل لبخيل: قد رضيت بان يقال: عبد الله بخيل. ‏

قال: لا أعدمني الله هذا الاسم. ‏

قيل له: كيف؟ ‏

قال: لا يقال فلان بخيل إلا وهو ذو مال، فسلّم اليّ المال، وادعني بأي اسم ‏

 

تشرين

‏ زياد غصن

zghisn@ scs-net.org

 


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال

 
 



chambank_hama


Longus











الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس