عناصر من الجيش السوري تنجح بإحباط تفجير سيارة مفخخة قادمة من بلدة حيط في ريف درعا باتجاه معبر نصيب الحدودي        أجنحة الشام : 5 رحلات إسبوعياً إلى طهران ابتداءً من سعر 90 ألف ليرة للبطاقة      جدول رحلات صيف 2018 من الكويت إلى دمشق واللاذقية و القامشلي      رحلات أجنحة الشام مستمرة يوميا الى الكويت بالإضافة الى رحلة أسبوعية الى كل من مسقط ويريفان      أجنحة الشام للطيران تطلق      سافر مع أجنحة الشام للطيران من دمشق إلى الدوحة مروراً بالكويت ابتداءً من 115000 ليرة
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:20/07/2018 | SYR: 02:23 | 20/07/2018
الأرشيف اتصل بنا التحرير













runnet20122







 وفي جمهورية مصر ..مالٌ وأصحابهُ .. ينتظرون حكومة خميس كي ترسم لهم طريق عودة إلى الجمهورية السورية ؟
03/07/2018      


                                                                     نتيجة بحث الصور عن صور علم سورية

دمشق – سيرياستيبس :

ربما لم يكن لقاء رئيس الحكومة بوفد من رجال الأعمال السوريين في مصر قبل أيام كافيا بالقدر الذي يمكن الحديث معه عن عودة قريبة لرجال الأعمال السورين في مصر الى بلادهم والعمل مجددا خاصة وأنّ لائحة المطالب واسعة وكثيرة .. وربما أكبر من الامكانيات المتاحة وتحتاج الى وقت للإحاطة بها وتنفيذها خاصة و أنّ الكثير من المطالب هي تفاصيل بعضها منجز ويحتاج الى وثوقية , وبعضها الآخر يبدو صنعه أحيانا مرتبط بظروف معينة مثل البدل النقدي .

ولكن يمكن القول أنّ هذا اللقاء الذي عقد في مبنى الحكومة , يمكن أن يشكل منصة جادة وحقيقية للمضي قدما في حوار مع رأس المال السوري في مصر وغيرها وخلق حالة متقدمة من الحوار الذي يمكن أن يبني رؤية صحيحة لدى الحكومة لكيفية تشجيع رجال الأعمال في الخارج على العودة عبر شد انتباههم إلى مجموعة من الأمور التي قد لاتبدو واضحة تماما لهم " ربما لضعف تسويقها " وفي مقدمة هذه الامور هي مرونة الحكومة في موضوع التعامل مع أصحاب القروض المتعثرة خاصة مع اولئك الذين فقدوا منشآتهم بفعل الارهاب .. وحيث شرح رئيس الحكومة بالتفصيل ألية التعامل مع المتعثرين وكيف يمكن أن تصل معهم الى حد إعادة اقراضهم لمساعدتهم مجدداً على إعادة بناء معمله أو منشآته ..

أيضا وجد رئيس الحكومة نفسه مضطراً لشرح الكثير من الأمور التي تم حلها ومازلت على قائمة مطالب رجال الأعمال وتتعلق باجراءات وتسهيلات تمت تلبيتها من قبل الحكومة بما يساعد على العمل والتصدير وتأمين التمويل من المصارف وغيرها .

في كل الاحول لعل رئيس الحكومة أدرك جيدا أنه فتح ملفا جديدا ليس بالسهل الخوض فيه .. فهو لا يقصد مصر فقط بل بكل تاكيد سيتحول الى العمل على استعادة كل ما يمكن استعادته من رأس المال المهاجر ومن استثمارات غادرت بسبب الحرب .. بل العمل على جذب المال المغترب باعتباره سيكون وبشكا افتراضي أحد مصادر تمويل عملي إعادة الإعمار

ومن أجل جذب هذا المال فلا بدّ من أن تملك الحكومة السورية صفوة حقيقية من القوانين الكبيرة و الاستثنائية ... وهنا نتمنى أن يلقى مشروع قانون الاستثمار الذي وضع على موقع التشاركية اهتمام المستثمرين ويلبي تطلعاتهم لا ان يتحول فقط الى مواد صحفية بين متقبلة ورافضة ؟

قانون الاستثمار الذي اصبحت مسودته جاهزة يشكل احد اهم هذه القوانين الكبيرة والهامة التي ينتظر ان تمتلكها سورية وتتطلع من خلالها الى امتلاك بيئة استثمارية يحميها ويقويها ..ويبدو قانون الاستثمار من ضمن منظومة قوانين وتشريعات تستهدف تحسين بيئة العمل وخلق محفزات حقيقية فيها ما يمكن أن يساعد المستثمر صاحب المال المهاجر والمغترب على العودة .

انشاء مركز للصادرات والذي اتخذ رئيس الحكومة قرار مباشر بالموافقة على إحداثه سيشكل بحد ذاته عاملا مساعدا على عودة الرأسمال السوري في مصر .. فمبجرد وجود منتجات سورية قادرة على التصدير وبمحفزات ودعم من الحكومة وبالجودة المطلوبة فإن هذا سيكون بمثابة تحفيز للعودة والعمل والاستثمار . خاصة و أن تكاليف الانتاج في سورية رغم كل ما أصابها من ارتفاع ما زالت أقل من دول الجوار وأقل من كثير من دول العالم .. " سورية تقدم دعم للتصدير يضاهي الكثير من الدول التي لم تعاني من الحرب "

ومركز الصادرات بالشكل الذي يتم الحديث عنه يمكن أن يكون فرصة لإقناع أصحاب المصانع للعودة الى سورية إما لمعاودة افتتاح مصانعهم مجددا أو لإقامة ربما فروع لمعاملهم في سورية . وحيث تبدوالأمور مفتوحة على خيارات كثيرة خاصة مع تقدم العمل الحكومي باتجاه إحداث المزيد من الانفراجات في بيئة العمل وتحصينها لمصلحة المنتج في ظل العقل المنفتح على الواقع وألية الحوار التي تنتهجها وتعمل بها الدولة .

الآن ثمة عوامل عدة يمكن للحكومة أن تعمل من خلالها وتستثمرها . وتعمل من خلالها لجذب المال الخارجي فكيف إذا كان الكثير من هذا المال موجودة في دولتين تصنيفهما المالي متدن الى درجة وجود تقارير عن أنّهما تعانيان من صعوبات مالية صعبة ونقصد مصر ولبنان على أنّ الخير مهدد بالإفلاس ؟

.. ووجود مثل هذا التهديد يعني أن الاموال السورية ليست في أمان ومنأى عن تقلبات مؤكدة في اقتصاد هاذين البلدين خاصة وأن الجهاز المصرفي والاستثمار اول قطاعين يتأثران عند انخفاض التصنيف الائتماني خاصة وان لبنان التي تقدر الاموال السورية فيها حتى 25 مليار دولار وهو رقم اعلى من رقم الاحتياطي السوري المتداول من القطع قبل الازمة وهناك من يرفع في تقديراته حجم الودائع السورية في لبنان الى 50 مليار

بدورها مصر دولة تحتوى كميات لابأس بها من الأموال معظمها على شكل استثمارات "بعض المصانع العائدة لسوريين وصل رأسمالها الى 100 مليون دولار وصنفت على انها من أكبر واهم الاستثمارات في مصر " معامل أبو كامل شرباتي وسماقية " عل سبيل المثال.

ليس سهلا إعادة لا المال ولا صاحبه بسهولة ولكن يمكن اغرائهما بما يساعد على توفير ظروف محققة لتنمية المال في استثمارات تبدو سورية أهلا لها .

لابدّ من قراءة ظروف البلدان التي توجهت اليها الرساميل والاستثمارات السورية بشكل جيد "السلبية والايجابية " على حد سواء والعمل على القيام بحراك حقيقي لاستصدار قرارات ليست صعبة لكنها شجاعة على أن تُصاغ بيد أصحاب الخبرة والكفاءة وبشكل مؤسساتي وضمن سياسة كلية الهدف الأول والأخير لها هو فتح الأبواب أمام المال السوري في الخارج كي يتدفق الى داخل البلاد ليستقر في منشآت ومعامل ومشاريع ما أحوج سورية إليها .

هامش 1 : كل من يعتقد أنّ كل مال مستثمر غادر يجيب الاستمرار بتخوينه خاطئ .. فمن خان لم يخبئ نفسه . ومن حق أي أحد حماية نفسه وماله .

هامش2 : علينا أن لانبالغ بالاعتقاد انّ تجار الأزمة و شبيحة الحرب هم من سيبنون الاقتصاد بعد الوفرة المالية التي توفرت لهم نتيجة ظروف معينة .

هامش3 : العمل على استعادة المستثمر السوري ليس امرا قابلا للمطمطة والوقت ليس لمصلحة البلد .

هامش 4 : كلما أحسنت الحكومة شرح قانون الاستثمار الجديد بشكل جيد وسوقت له تكون بذلك قد بدات حوارا مع المال المهاجر يمكن الاعتماد عليه لبناء قرارات العودة ؟

 

 

 


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 


SyrianInsurance 2018




chambank_hama


Longus






CBS_2018


SyrianKuwait_9_5_18


الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس