بالتعاون مع الجهات المختصة.. دائرة آثار درعا تستعيد قطعتين أثريتين مسروقتين من متحف القنيطرة الوطني        أجنحة الشام : 5 رحلات إسبوعياً إلى طهران ابتداءً من سعر 90 ألف ليرة للبطاقة      جدول رحلات صيف 2018 من الكويت إلى دمشق واللاذقية و القامشلي      رحلات أجنحة الشام مستمرة يوميا الى الكويت بالإضافة الى رحلة أسبوعية الى كل من مسقط ويريفان      أجنحة الشام للطيران تطلق      سافر مع أجنحة الشام للطيران من دمشق إلى الدوحة مروراً بالكويت ابتداءً من 115000 ليرة
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:26/05/2019 | SYR: 05:56 | 27/05/2019
الأرشيف اتصل بنا التحرير
Top Banner 2 UIC

 على خطى الصهاينة في فلسطين المحتلة
تركيا تستهدف في عدوانها المستمر على عفرين المواقع الأثرية العريقة
28/01/2018      


دمشق –سيرياستيبس:

ما الذي يدفع الطيران التركي إلى توجيه صواريخه نحو موقع أثري عريق في عفرين؟.

أليس هذا العمل مشابه تماماً لما يفعله الصهاينة في فلسطين المحتلة، وتحديداً ما يقومون به من حفريات تحت المسجد الأقصى؟!.

فقد أكدت المديرية العامة للأثار والمتاحف أن القوات التركية استهدفت في عدوانها على الأراضي السورية المواقع الأثرية في منطقة عفرين السورية، والتي أدى آخرها إلى تدمير معبد عين دارة، وهو أحد أهم الأبنية الأثرية لتي بناها الآراميون في سورية خلال الألف الأول قبل الميلاد.

ويشير استهداف العدوان التركي للمواقع الأثرية الخطة الممنهجة التي تتبعها حكومة أنقرة لبسط سيطرتها على الشريط الحدودي مستغلة الأزمة السورية وانشغال الجيش السوري في مواجهة الإرهاب على أكثر من جبهة، وإلا ما معنى استهداف هذا العدوان لموقع أثري خال من أي أنشطة عسكرية؟! إذ من الصعوبة بمكان الحديث عن استهداف الموقع بطريق الخطأ غير المقصود..!!.

منذ بداية الأزمة السورية، لم تكتف تركيا بدعم الإرهاب وتمويلها وتسلحيه، بل عمدت إلى دعم وتشجيع كل ما من شأنه أن يؤدي إلى إحداث خلل في عمل مؤسسات الدولة السورية أو الإساءة إلى سمعتها في الخارج، فكانت المدن التركية أول من احتضنت وسهلت عمل شبكات التزوير والمنظمات المتاجرة بالبشر ومافيا سرقة الأثار السورية وغيرها. لذلك من غير المستبعد أن تقوم طائرات النظام التركي باستهداف المواقع الأثرية.

وللعلم فإن معبد عين دارة يتميز بمنحوتاته الزاهية والنادرة، المصنوعة من الحجر البازلتي، والذي تم اكتشافه عام 1982 على يد بعثة وطنية، كما أسهمت بعثة يابانية، من متحف الشرق القديم في طوكيو، بترميم بعض منحوتاته. كما ويُعد تل عين دارة الأثري أحد أهم مدن مملكة بيت أغوشي الآرامية وربما عاصمة لها، تبلغ مساحة الموقع عن 50 هكتارا.

 

 


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق