الجعفري: تعريض حياة ثمانية ملايين سوري في دمشق للخطر من أجل حماية الإرهابيين في الغوطة الشرقية أمر غير مقبول        أجنحة الشام : 3 رحلات إسبوعياً إلى طهران ابتداءً من سعر 90 ألف ليرة للبطاقة      تعلن شركة أجنحة الشام للطيران عن رحلة أسبوعية كل يوم جمعة من دمشق الى دوسلدورف وإسطنبول مرورا بطهران      رحلات أجنحة الشام مستمرة يوميا الى الكويت بالإضافة الى رحلة أسبوعية الى كل من مسقط ويريفان      أجنحة الشام للطيران تطلق      سافر مع أجنحة الشام للطيران من دمشق إلى الدوحة مروراً بالكويت ابتداءً من 115000 ليرة
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:22/02/2018 | SYR: 09:34 | 23/02/2018
الأرشيف اتصل بنا التحرير



pub insurance 1












runnet20122








 عشرات السنين غير كافية لإعادة ما أفسدته البيئة والنشاط البشري
التصحّر يشغل حيزاً كبيراً من المواقع الحراجية والأراضي الزراعية
05/07/2017      



عشرات السنين غير كافية لإعادة ما أفسدته البيئة والنشاط البشري  التصحّر يشغل حيزاً كبيراً من المواقع الحراجية والأراضي الزراعية.. وبرنامج وخطط شاملة للتشجير                       


بدت مساحات كبيرة من مواقعنا الحراجية وجبالنا الطبيعية بحالة تصحّر حقيقية تنطبق عليها كل شروط وعلائم التصحر الموجعة، لدرجة يمكننا أن نقول معها إن المناطق التي كانت شبه جافه أصبحت خالية من كل الزراعات حتى الأشجار الحراجية، ولعل جولة اطلاعية واحدة على مواقع الغابات في ريف محافظة حماة بدءاً من السلسلة الغربية الجنوبية بريف مصياف وصولاً إلى جورين شمالاً في سهل الغاب تعطيك الانطباع الكافي عمّا وصلت إليه مواقعنا الحراجية والأراضي الزراعية المتاخمة لها من تصحّر، فحتى عشرات السنين قد تكون غير كافية لإعادة ما أفسدته البيئة والنشاط البشري غير المنضبط.

 

محمية البستان القريبة من مدينة مصياف لم تسلم من الاعتداءات والحرائق التي طالتها لتحوّلها إلى أثر بعد عين في العديد من مواقعها التي كانت تعتبر من أجمل المواقع الحراجية ومصيفاً للمصطافين لقربها من شلالات ينابيع بلدة البيضة.

 

مؤشرات التصحّر الفارقة واضحة تبدأ من تدهور المياه الجوفية حيث تعتبر مصدراً رئيسياً للري وانخفاض مستواها في الآبار وزيادة درجات الملوحة يؤدّيان إلى استنزاف هذه الموارد، فضلاً عن تدهور الغطاء النباتي وخاصة الخشبي منه بسبب الاحتطاب والتقطيع، ليأتي بعد ذلك الرعي الجائر، إلا أن هذا الأخير غير موجود هذه الأيام نظراً لغياب القطعان التي كانت قبل الأزمة.

 

من هنا وضعت الهيئة العامة لتطوير الغاب برنامجاً شاملاً وواسعاً وخططاً لإعادة زراعة الأراضي القاحلة التي تم قطع أشجارها في محاولة منها لإنقاذها كما ذكر مدير دائرة الحراج المهندس أمير عيسى، مضيفاً: إنه لدى الهيئة خطة شاملة لمكافحة التصحر الذي يشكل جزءاً من التنمية الزراعية وتحسين البيئة الذي يبدأ من حملات التشجير واستزراع المساحات التي تم حرقها وقطع أخشابها من على وجه الأرض.

 

وعن إمكانية نثر بذور نباتات رعوية أو شجيرات كانت قد انقرضت في المساحات المتصحّرة قال أمير: كثرة البذور المنتشرة في التربة يمكن أن تعيد نفسها بنفسها حال توافر البيئة الحاضنة والظروف الجوية والتربة الصالحة وذلك مع بداية فصل الشتاء.

 

من جانبها مديرية زراعة حماة هي الأخرى ساهمت إلى حدّ كبير ضمن خطتها الحراجية بزراعة الآلاف من الدونمات تعويضاً عمّا تم إقصاؤه من على وجه الأرض حرقاً وقطعاً، كما ذكر مصدر مطلع في المديرية بقسم الحراج، لافتاً إلى أن التصحر هو ما يهدّد الأراضي الزراعية أيضاً وقد تحوّل بعضها من شبه متصحّر إلى متصحّر ما يتطلب وضع خطط وبرامج على مستوى عالٍ لمواجهة هذه المسألة، وخاصة أن استخدامات الأراضي الزراعية لدينا تواجه التدهور بكل أشكاله بدءاً من ارتفاع نسبة التملّح وانجراف التربة وعوامل التعرية وخاصة في المناطق التي تفتقر إلى الأشجار الحراجية وبعدما تعرّضت له مواقعنا الحراجية وغاباتنا أصبح ينطبق عليها اسم مناطق متصحّرة.

 

الخلاصة: لعل السنوات القليلة الماضية القليلة الأمطار أثرت كثيراً في مواردنا المائية، وبالتالي قلت وانخفضت المساحات الزراعية وزادت المناطق الجافة التي كانت تزرع بشتى أنواع المحاصيل، فضلاً عن النشاطات البشرية التي ساهمت إلى حد كبير في مسألة التصحر بشكل أو بآخر ما يعني أننا بحاجة إلى حملة وطنية شاملة لإعادة إحياء ما كان مصدر ثروتنا من الغابات والحراج والنباتات الرعوية التي تشكّل موئلاً للطيور والحيوانات في هذه الغابات، ونعتقد أن ذلك يندرج ضمن خطط وزارة الزراعة..؟!.


سيرياستيبس _البعث


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 





chambank_hama


Longus











الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس