قناة المسيرة: الجيش اليمني شن عمليات واسعة بطائرات مسيرة على مطار أبها ولا تأكيدات سعودية        أجنحة الشام : 5 رحلات إسبوعياً إلى طهران ابتداءً من سعر 90 ألف ليرة للبطاقة      جدول رحلات صيف 2018 من الكويت إلى دمشق واللاذقية و القامشلي      رحلات أجنحة الشام مستمرة يوميا الى الكويت بالإضافة الى رحلة أسبوعية الى كل من مسقط ويريفان      أجنحة الشام للطيران تطلق      سافر مع أجنحة الشام للطيران من دمشق إلى الدوحة مروراً بالكويت ابتداءً من 115000 ليرة
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:17/06/2019 | SYR: 07:56 | 18/06/2019
الأرشيف اتصل بنا التحرير
Top Banner 2 UIC


triview



IBTF_12-18



Sham Hotel












runnet20122





 كي لا يكون لدينا مستثمرون من ورق!
13/01/2019      


 

دمشق-سيرياستيبس:

حاجة سورية إلى الاستثمارات وتوجهها نحو تحسين المناخ الاستثماري وتهيئته لمرحلة إعادة الإعمار، يجب ألا يعني فرد كل أوراقنا وفرصنا الاستثمارية أمام من نعرف أو لا نعرف، فأي تعثر في خياراتنا الاستثمارية سوف يترتب عليه خسائر كبيرة، خاصة بما يتعلق بالسمعة والصورة الاستثمارية الخارجية للبلاد.

لا نقول هذا الكلام من باب النصح فقط، وإنما بناء على معلومات وحقائق حملت إشارات تقول إن هناك قرارات كانت متسرعة بعض الشيء فيما يخص بعض الفرص الاستثمارية التي منحت لمؤسسات وفعاليات خاصة وبقيت على حالها من البطء والتراخي في التنفيذ، ثم انسحبت تدريجياً تلك المؤسسات والفعاليات بخلاف ما ظهرت عليه سابقاً..

إذا كانت المؤسسات المعنية ترى ضرورة لمنح المشاريع الاستثمارية والمستثمرين مزايا وتسهيلات، وهي باتت كثيرة ومتشعبة، فإن ذلك يجب ألا يحول التدقيق في أوضاع والسير الذاتية للمستثمرين وملاءتهم المالية وجديتهم في تنفيذ هذا المشروع أو ذاك وقبل منحهم أي فرصة استثمارية. بمعنى أن يتم ضمان تنفيذ المشاريع الاستثمارية الممنوحة تراخيصها سواء باختيار المستثمرين الجديين أو بتذليل الصعوبات والمشاكل المعتادة.

ليس المهم عدد التراخيص الممنوحة، وليس المهم عدد المشاريع المشملة، وليس المهم عدد المستثمرين والفعاليات، فالمهم اليوم وفي هذه المرحلة من حياة البلد أن تجد المشاريع المشملة طريقها إلى التنفيذ الفعلي بالنظر إلى تأثيراتها الايجابية الاقتصادية والاقتصادية والتي البلاد أحوج ما تكون لها من قبيل توفير فرص العمل، تنشيط الطلب على المواد الأولية والسلع المنتجة محلياً، تأمين احتياجات السوق المحلية و تحقيق المنافسة التي تضمن حصول المواطن على السلع بجودة عالية وأسعار مناسبة.

يجب أن تعلم المؤسسات المعنية أن هناك شخصيات وفعاليات تريد أن تتاجر بالفرص الاستثمارية الممنوحة لها في سورية، إما لحصول على قروض محلية وخارجية أو لتدعيم موقفه وسبرته الذاتية في الخارج للحصول على فرص استثمارية في هذا البلد أو ذاك. وكلنا يعلم أن هناك فرص استثمارية مغرية وكبيرة منحت قبل الأزمة ومضى عليها سنوات ولا تزال إما أرضاً خاوية أو عبارة عن حفر وبعض الأعمال الإنشائية البسيطة التي لا توحي بجدية الإنجاز والتنفيذ.


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 


SyrianInsurance 2018







Longus




CBS_2018


الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس