افتتاح معبر جوسية الحدودي بين سورية ولبنان- شركة الاتصالات: تم في منتصف ليل تعويض حوالي 70% من سعة الانترنت التي تم فقدانها بسبب العطل        بمناسبة قدوم شهر رمضان .. أجنحة الشام تقدم لركابها عروض خاصة عبر تسيير رحلات من الرياض إلى دمشق مرورا بالكويت و بالعكس      رحلات أجنحة الشام إلى السعودية من و إلى الرياض أو جدة كل سبت و خميس .. للاستفسار و الحجز الاتصال على الرقم الرباعي 9211      وفر 30% من سعر التذكرة إلى الامارات على خطوط شركة أجنحة الشام للطيران      أجنحة الشام : العودة من كوبنهاغن - ميونخ - دوسلدروف - ميلانو إلى دمشق مرورا بمطار طهران      رحلات أجنحة الشام مستمرة إلى كوالالامبور - بكين - شنغهاي - كوانزو - كل يوم أحد عبر مطار طهران
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:14/12/2017 | SYR: 22:03 | 14/12/2017
الأرشيف اتصل بنا التحرير

pub insurance 1












runnet20122








 الإرهاب والعقوبات الظالمة يحبطان خطط الكيمائية
09/12/2014      


54.5 مليار ليرة انخفاض في الإنتاجية.. 52.3 مليار ليرة من النشاط التسويقي .. إنتاجية العامل تحافظ على مستواها

الإرهاب والحرب الكونية اللذان يتعرض لهما بلدنا والعقوبات الاقتصادية المفروضة عليه ليس فقط خلال سنوات الأزمة الحالية وإنما منذ عقود مضت فرضت الكثير من التحديات أمام الاقتصاد السوري بكل مكوناته ومقومات وجوده. 

 ولكن الإرهاب الحالي المدعوم عربياً وغربيا وأمريكياًً ومن يرعاه لم يرق لهم هذا التصدي والتحدي الكبيرين لاقتصادنا فاستخدموا عصابات التكفير والإجرام للنيل منه ومن مقومات وجوده فكان التخريب والتدمير الممنهج للبنية الاقتصادية والخدمية وفي مقدمتها تخريب المنشآت الصناعية والشركات للقطاعين العام والخاص وفي مقدمتها شركات المؤسسة العامة للصناعات الكيميائية إذ أكدت الأخيرة  خروج العديد من شركاتها من دائرة الإنتاج الفعلي نتيجة تعرضها للتدمير والتخريب الممنهج ولاسيما في محافظات ريف دمشق وحلب ودرعا ودير الزور وغيرها.

الأمر الذي ترك آثاره السلبية على الواقع الإنتاجي والتسويقي خلال سنوات الأزمة أي منذ العام 2011 وحتى الربع الثالث من العام الحالي فخرجت من المؤسسة وشركاتها الكثير من  القدرات الإنتاجية التي تقدر بمليارات الليرات سواء لجهة الإنتاج أم لجهة استغلال الطاقات الإنتاجية والاستثمارية التي تسمح بزيادة العائدية الاقتصادية والربحية على مستوى المؤسسة وشركاتها من جهة, وعلى الخزينة العامة من جهة أخرى.

المؤشرات الإنتاجية

وفي قراءة للمؤشرات الإنتاجية والتسويقية الصادرة عن المؤسسة خلال السنوات المذكورة سابقا يتبين لدينا حجم التأثير السلبي للأزمة وانعكاسه بشكل مباشر على العملية الإنتاجية والتسويقية للشركات الكيميائية حيث تؤكد الأخيرة وفق مؤشراتها أن حجم التراجع في الإنتاج المحلي يقدر بنحو 54.5 مليار ليرة, مع العلم بأن القيمة الإجمالية المخططة للإنتاج المحلي خلال الفترة المذكورة تقدر قيمتها بنحو 87.5 مليار ليرة.

وبالعودة إلى الإنتاج الفعلي فإننا نجد قيمته في العام   2011 بحدود14.4 مليار ليرة من أصل ما هو مخطط 20 مليار ليرة, وفي العام 2012 كان الإنتاج الفعلي بحدود 8.8 مليارات ليرة من أصل خطة إنتاجية قيمتها 19.4 مليار ليرة, أما في العام 2013 فقد تراجعت القيمة الإنتاجية إلى مستوى 4.7مليارات ليرة من أصل خطة مقررة قيمتها 20.3 ملياراً, في حين وصل الإنتاج الفعلي منذ بداية العام الحالي وحتى نهاية الربع الثالث منه إلى حدود 4.6 مليارات من خطة مقررة قيمتها 27.8 مليار ليرة, ويعود ارتفاع قيم الخطط لأسعار الصرف التي لم تشهد صأي استقرار لها خلال الفترة المذكورة (بحسب رأي المؤسسة) أما التراجع في الناتج الإجمالي فله عدة أسباب في مقدمتها: خروج بعض الشركات التابعة للمؤسسة من الخدمة الفعلية نتيجة التخريب الممنهج من العصابات الإرهابية وخروج بعضها بشكل جزئي أيضاً من العمل إضافة إلى الصعوبة في تأمين مستلزمات الخطة الإنتاجية وتسرب العمالة الخبيرة من مواقع العمل وعدم توافر عناصر الطاقة من كهرباء ومازوت وفيول وغيرها من المعوقات للعملية الإنتاجية لدى الشركات.

مستلزمات الإنتاج

أما فيما يتعلق بمستلزمات الإنتاج فالأسباب المذكورة سابقاً كانت العائق الأكبر أمام تأمين المواد الأولية اللازمة لاستكمال العملية الإنتاجية حيث بلغت القيمة الإجمالية للإنفاق على تأمين مستلزمات الإنتاج خلال سنوات الأزمة بحدود 23 مليار ليرة, منها 10.2 مليارات ليرة في العام 2011 ومبلغ 6.3 مليارات ليرة وفي العام 2013  تراجعت قيمة الإنفاق المذكور إلى مادون 3.3 مليارات ليرة وفي العام 2014 أيضاً تراجع إلى حدود 3.2 مليارات ليرة حتى نهاية الربع الثالث منه, علماً بأن المخطط على مستوى السنوات المذكورة قيمته 61.7 مليار ليرة وبذلك تكون قيمة التراجع في تأمين المستلزمات بحدود 38.7 مليار ليرة.

الإنفاق الاستثماري

أيضاً الإنفاق الاستثماري تراجع بشكل واضح خلال الأزمة وذلك بسبب سياسة الترشيد وضغط النفقات  التي اتبعتها الحكومة, وتركيز الإنفاق على المشروعات الرئيسة وعمليات الصيانة المباشرة لخطوط الإنتاج الموضوعة في الخدمة الفعلية حيث بلغت قيمة الانفاق الفعلي للفترة المذكورة سابقاً بحدود 700 مليون ليرة معظمها يعود للعام 2011 بمبلغ مقداره 575 مليون ليرة.

النشاط التسويقي

أيضاً ما ينطبق على الإنتاج المحلي وتأمين المستلزمات والإنفاق الاستثماري بفعل تأثيرات الأزمة والحرب الكونية التي يتعرض لها بلدنا وقبلها العقوبات الاقتصادية ينطبق على الحالة التسويقية للمؤسسة والشركات التابعة لها حيث تراجع النشاط التسويقي بشكل واضح إذ بلغت القيمة الإجمالية للمبيعات خلال الفترة المذكورة سابقاً إلى مستوى 52.3 مليار ليرة, من أصل خطة مقررة قيمتها تقدر بنحو 81.3 مليار ليرة, منها مبيعات فعلية قيمتها 13.6 مليار ليرة للعام 2011 ومبلغ 8.4 مليارات ليرة للعام 2012 وتراجعت قيمتها في العام 2013 إلى مستوى 3.6 مليارات ليرة و3.9 مليارات ليرة حتى نهاية الربع الثالث من العام الحالي ,ومن الواضح أن حجم المبيعات في العام الحالي قد تحسن قليلاً قياساً بالعام الماضي, وبذلك تكون القيمة الإجمالية الفعلية للمبيعات للفترة المذكورة بحدود 29 مليار ليرة.

إنتاجية العامل

أما فيما يتعلق بإنتاجية العامل فإن عائدها الاقتصادي مرهون بتحسن ظروف الإنتاج والأوضاع الأمنية والواقع الإنتاجي الذي تعمل فيه شركات المؤسسة، الأمر الذي يترك آثاره السلبية على إنتاجية العامل, إذ بلغت قيمتها  في العام 2011 بحدود 1.7 مليون ليرة علماً بأن قيمتها خلال سنة الأساس 2010 بحدود 1.4 مليون ليرة إلا أن القيمة المذكورة سابقاً لم تبق على حالها بل تراجعت بفعل الأحداث وخروج العديد من الشركات من مواقع الإنتاج الفعلي إضافة لهروب العمالة الخبيرة وترهل بعضها، الأمر الذي أدى إلى تراجع الأداء على جميع المستويات علماً بأن عدد العمالة الفعلية المشتغلة في الشركات لا تتجاوز 6618 عاملاً.

وعلى الرغم من ذلك تقول المؤسسة إن لديها خططاً لتجاوز هذا التراجع وتحاول التعويض من خلال الاستثمار الأمثل للطاقات المتوافرة لخطوط الإنتاج في الشركات التي تسمح الظروف المحيطة بها لتحقيق الخطط الإنتاجية والتسويقية ونقل البعض منها الى مناطق آمنة نذكر على سبيل المثال تاميكو والأهلية للمطاط  في دمشق.

 

 

 

سيرياستيبس- تشرين 


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 



chambank_hama


Longus











الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس