قذائف على ضاحية الأسد- الجيش يحكم سيطرته على بلدة خشام شرق نهر الفرات- اشتبكات على أطراف حي التضامن جنوب العاصمة        بمناسبة قدوم شهر رمضان .. أجنحة الشام تقدم لركابها عروض خاصة عبر تسيير رحلات من الرياض إلى دمشق مرورا بالكويت و بالعكس      رحلات أجنحة الشام إلى السعودية من و إلى الرياض أو جدة كل سبت و خميس .. للاستفسار و الحجز الاتصال على الرقم الرباعي 9211      وفر 30% من سعر التذكرة إلى الامارات على خطوط شركة أجنحة الشام للطيران      أجنحة الشام : العودة من كوبنهاغن - ميونخ - دوسلدروف - ميلانو إلى دمشق مرورا بمطار طهران      رحلات أجنحة الشام مستمرة إلى كوالالامبور - بكين - شنغهاي - كوانزو - كل يوم أحد عبر مطار طهران
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:22/10/2017 | SYR: 08:39 | 23/10/2017
الأرشيف اتصل بنا التحرير

pub insurance 1










runnet20122








 تطبيق التقنيات الحديثة لدفع العملية التسويقية لزيت الزيتون محلياً وخارجياً
30/12/2013      


حذّرت مديرية التسويق في وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي من تصدير زيت الزيتون دوكما لأن ذلك يؤثر سلباً على البصمة السورية في تصنيع زيت الزيتون وعدم تحقيق القيمة المضافة عند تصديره ،

ولفتت إلى استمرار ضعف الوعي لدى المستهلك بفوائد الزيتون الصحية مما أدى لانخفاض متوسط استهلاك الفرد إلى (8) كيلو فقط سنوياً وتسعى المديرية حالياً لتغيير ثقافة المستهلك ورفع كمية الاستهلاك على مستوى الفرد الذي يعتبر أهم قناة تسويقية ضمن سلسلة السوق.‏

وقال مدير التسويق المهندس مهند الأصفر إن مديرية التسويق وكخطوة جديدة ونوعية بدأت بالتعاون مع البرنامج الوطني للجودة لتسليط الضوء على مواصفات زيتون المائدة وزيت الزيتون واعتماد الشهادات المخبرية مما ينعكس إيجاباً عند تسويق هذه المنتجات وتحقيق دخل حقيقي عند تصديرها وفق المواصفات والمعايير الدولية إضافة لسعي وزارة الزراعة لإدخال مفهوم الإنتاج العضوي وتسويق الزيتون وزيته العضوي والترويج لهذه المنتجات وإدخال مستلزمات الإنتاج العضوي لارتفاع أسعارها خارجياً وتحقيقها للمواصفات الدولية والعالمية في هذا المجال.‏

وأوضح الأصفر أهمية تفعيل دور التسويق التعاوني من خلال التأكيد على دور الجمعيات الفلاحية المعنية بتسويق المنتجات النباتية للمساهمة في تسويق أكبر كمية ممكنة من الزيتون وزيته، إضافة لدور المنافذ التسويقية التي أحدثتها الحكومة مثل مؤسسة الخزن والتسويق والمؤسسة العامة الاستهلاكية واتحاد الغرف الزراعية وتعاونها مجتمعة لشراء زيت الزيتون من أماكن الإنتاج ونقله إلى مواقع الاستهلاك وتوفيره بالأسواق الاستهلاكية بأسعار منافسة لدفع العملية التسويقية محلياً وخارجياً.‏

ولفت مدير التسويق إلى أهمية تصنيع زيتون المائدة وفق المعايير الحديثة والمواصفات الدولية، إضافة لتطبيق التقنيات الحديثة في مجال تصنيع زيت الزيتون وعند القطاف والعصر والتخزين، فكان التعاون وثيقاً في مجال توعية المزارع من خلال مشروع الإرشاد التسويقي بين مديرية التسويق ومديرية الإرشاد الزراعي، لما لذلك من أثر كبير في تحقيق المواصفات المطلوبة للثمار قبل وصولها للمعصرة، والتأكيد على الابتعاد عن وضع الثمار في أكياس النايلون ووضعها في صناديق معرّضة للتهوية، لما لذلك من فوائد تسويقية تنعكس على هامش ربح الفلاح، أما فيما يخصّ المعاصر فكان التعاون والتنسيق مع وزارة الصناعة لمتابعة المعاصر والتأكيد على وجود الخزانات النظامية المصنعة من مادة الستانلستيل لتخزين زيت الزيتون إضافة لنشر تقنية المعاصر الحقلية المحمولة.‏

ويذكر أن متوسط الإنتاج السنوي للزيتون حوالي مليون طن سنوياً، وينجم عن هذه الكمية (175) ألف طن زيت زيتون، والمتاح منها سنوياً للتصدير ما بين (40- 50) ألف طن.‏

سيرياستيبس- الثورة


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 



Longus











الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس