الكشف عن تسلم الإرهابيين في إدلب عبوات مملوءة بغازي السارين والكلور لاستخدامها بهجوم كيميائي- فصائل مسلحة ترفض اتفاق ادلب        أجنحة الشام : 5 رحلات إسبوعياً إلى طهران ابتداءً من سعر 90 ألف ليرة للبطاقة      جدول رحلات صيف 2018 من الكويت إلى دمشق واللاذقية و القامشلي      رحلات أجنحة الشام مستمرة يوميا الى الكويت بالإضافة الى رحلة أسبوعية الى كل من مسقط ويريفان      أجنحة الشام للطيران تطلق      سافر مع أجنحة الشام للطيران من دمشق إلى الدوحة مروراً بالكويت ابتداءً من 115000 ليرة
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:23/09/2018 | SYR: 04:15 | 23/09/2018
الأرشيف اتصل بنا التحرير













runnet20122






Qadmoos_Ma7liyat_18

 640 مهمة إطفاء حرائق نفذت منذ بداية العام.. وانخفاض عدد الحرائق …
جودا: معظم مراكز الريف خارجة عن الخدمة.. ونقص كبير في عدد العناصر والصهاريج
16/09/2018      


 

كشف قائد فوج إطفاء حمص العقيد عثمان جودا أن فوج إطفاء حمص نفذ 640 مهمة إطفاء حرائق داخل المدينة وخارجها منذ بداية العام الجاري حتى نهاية شهر آب، منها 62 مهمة حوادث سيارات و75 مهمة مختلفة و4 حوادث غرق في مجرى نهر العاصي بتلبيسة وسد الرستن وبحيرة قطينة وسد زيتي، علاوة عن القيام بمهام أخرى شبه يومية من تزويد بعض الحواجز العسكرية والأمنية والدوائر الحكومية والمشافي والأفران بصهاريج المياه عند اللزوم بحسب الإمكانيات، منوهاً بأن عدد الحرائق هذا العام انخفض بشكل كبير وملحوظ مقارنة بعددها خلال السنوات السابقة.

وبيّن جودا أن عملية إطفاء حرائق الغابات والأحراج تتم بصعوبة بالغة نظرا لعدم تمكن الإطفائيين من الوصول إلى أماكن الحريق بسبب وعورة الأراضي وكثافة الأشجار في معظم مواقع الحريق بالريف الغربي من جهة ولعدم توافر سيارات إطفاء وصهاريج مياه كافية من جهة أخرى، مشيرا إلى أن الفوج لديه 8 سيارات إطفاء مختلطة و3 صهاريج مياه بالخدمة فقط، وأن محافظة حمص مدينة وريفاً تحتاج إلى عدد أكبر من ذلك، مشدداً على ضرورة إعادة تأهيل مراكز الريف وتأمينها بجميع المستلزمات بما فيها ذلك من عناصر وسيارات إطفاء وصهاريج، لافتاً إلى أن معظم مراكز إطفاء الريف خارجة عن الخدمة تماما حتى تاريخه وأن مركزي إطفاء القاهرة والوعر لم يتم تأهيلهما وتجهيزهما حتى اللحظة على الرغم من إبرام العقود مع إحدى جهات القطاع العام منذ أكثر من عام إلا أنه لم يتم بدء العمل فيهما، علما أن الفوج في حاجة ماسة لوضع المركزين بالخدمة وتوفير الكوادر البشرية والفنية لهما.

وأشار جودا إلى أن فوج الإطفاء يعاني نقصاً كبيراً بعدد العناصر من جنود وسائقين وصهاريج المياه، علاوة عن ضعف الموارد والإمكانيات وقدم الآليات وسيارات الإطفاء التي بالخدمة ويحتاج بعضها إلى تنسيق كامل، لافتاً إلى أنه لم يحصل عناصر الفوج على الاستحقاقات الواردة في نظام الإكساء منذ بداية العام الجاري حتى تاريخه، موضحاً أن المرصود حالياً من هذه الاستحقاقات مبلغ 5 ملايين ليرة سورية فقط من أصل المبلغ الذي يقدر بنحو 47 مليون ليرة سورية من نظام الإكساء.

وأكد جودا ضرورة تزويد الفوج بصهاريج مياه جديدة بالسرعة القصوى لرفع جاهزية الفوج وتنفيذ مهامه بكفاءة عالية، وأنه لا بد من رفع طبيعة عمل الإطفائيين من 8 بالمئة بما يتناسب مع حجم الأعمال والمهام التي ينفذونها وحجم الأخطار التي يواجهونها، مبينا أنه حاليا يوجد مقترح برفع طبيعة العمل إلى نحو35 بالمئة أملا أن يبصر هذا المقترح النور وأن يعمل فيه قريباً.

 

سيرياستيبس- الوطن


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 


SyrianInsurance 2018




chambank_hama


Longus






CBS_2018


SyrianKuwait_9_5_18


الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس