مصدر مطلع في وزارة النفط و الثروة المعدنية: لا يوجد نية لرفع سعر البنزين- وزارة الداخلية: حجز 3167 دراجة نارية غير نظامية في دمشق        أجنحة الشام : 5 رحلات إسبوعياً إلى طهران ابتداءً من سعر 90 ألف ليرة للبطاقة      جدول رحلات صيف 2018 من الكويت إلى دمشق واللاذقية و القامشلي      رحلات أجنحة الشام مستمرة يوميا الى الكويت بالإضافة الى رحلة أسبوعية الى كل من مسقط ويريفان      أجنحة الشام للطيران تطلق      سافر مع أجنحة الشام للطيران من دمشق إلى الدوحة مروراً بالكويت ابتداءً من 115000 ليرة
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:16/08/2018 | SYR: 09:54 | 16/08/2018
الأرشيف اتصل بنا التحرير











runnet20122






Qadmoos_Ma7liyat_18

 حمودة .. نتعرض لحملة مغرضة .. لايوجد قرار بمنع الإعلام من الدخول إلى المجلس
07/06/2018      


دمشق - سيرياستيبس :

بعد ان خاض النائب والاعلامي نبيل صالح وعدد من نواب الشعب هجوما على منع الاعلام من حضور وتغطية مجلس الشعب باستثناء سانا والتلفزيون السوري .. جاء الرّد من رئيس المجلس ليؤكد أنه لم يصدر أي قرار في المجلس بمنع وسائل الاعلام مبينا أن المجلس يتعرض لحملة مغرضة تروج لصدور قرار من المجلس بمنع الإعلام ولكن هذا الامر ليس له أساس من الصحة بتاتا مخاطبا النواب إنني استغرب أن ترددوا هذا الكلام دون أن تتيقنوا من ذلك.

وكرر صباغ نفيه بأن لا يوجد أي قرار بالمنع مخاطبا النائب نبيل صالح : هذا حقك بإبداء رأيك ولكننا نتعرض لحملة في الصفحات والجرائد ولكن لا يوجد هناك أي منع بناتا ولم يصدر أي قرار بهذا الشأن ولسنا في وارد التبرير أمام أحد لو كان مثل هذا القرار صدر ولكنه لم يصدر.

 ولفت إلى أن الإعلام لا يعمل على تظهير عمل المجلس ونشاطاته أحيانا بالشكل المناسب مؤكدا ضرورة ان يتم التنسيق مع وزارة الاعلام كاشفا النقاب عن وجود طلبات من الكثير من النواب بأن يتم دعوة وزير الإعلام للاجتماع مع المجلس تحت القبة معربا عن اعتقاده بأن الأمر سيكون متاحا في الايام القادمة مطمئنا النائب صالح بأنه لا يوجد أي قرار بالمنع مخاطبا النواب : إذا كان هناك قرار فنأمل أن نرى هذا القرار أو يقوم أي نائب بارساله لنا.

وكان النائب نبيل صالح كتب مداخلته على صفحته وقال فيها : " كثيرون تساءلوا عن الحكمة من منع الإعلام الوطني من تغطية جلسات مجلس الشعب السوري، واستثناء وكالة سانا والتلفزيون الرسمي اللذان يفلتران أغلب مداخلاتنا تحت القبة ؟! إن منع أي وسيلة إعلامية وطنية من تغطية نقاشاتنا هو خسارة دعائية تصب في خانة المجلس، سواء كانت التغطية تؤيد كلامنا أو ترفضه، وإذا لم يكن لدى مجلس الشعب فائض من الديمقراطية فإن مؤسسات الحكومة سوف تستبد بنا وبناخبينا لأن هذا هو دأب الحكومات مهما كانت جيدة أو سيئة.. نأمل عودة إعلاميينا إلى أحضان مجلسنا، إلا إذا كان مجلسنا سريا ومعزولا عن الشعب، ولانظن هذا، لأن بعض الظن إثم، كما جاء في التنزيل العزيز..

وقد أيد كلامي الزملاء : نزار اسكيف وآلان بكر وعمار الأسد وعارف الطويل..وننتظر قرار مكتب المجلس في كسر هذا الإحتكار الإعلامي.."

 


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 


SyrianInsurance 2018




chambank_hama


Longus






CBS_2018


SyrianKuwait_9_5_18


الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس