عناصر من الجيش السوري تنجح بإحباط تفجير سيارة مفخخة قادمة من بلدة حيط في ريف درعا باتجاه معبر نصيب الحدودي        أجنحة الشام : 5 رحلات إسبوعياً إلى طهران ابتداءً من سعر 90 ألف ليرة للبطاقة      جدول رحلات صيف 2018 من الكويت إلى دمشق واللاذقية و القامشلي      رحلات أجنحة الشام مستمرة يوميا الى الكويت بالإضافة الى رحلة أسبوعية الى كل من مسقط ويريفان      أجنحة الشام للطيران تطلق      سافر مع أجنحة الشام للطيران من دمشق إلى الدوحة مروراً بالكويت ابتداءً من 115000 ليرة
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:20/07/2018 | SYR: 02:35 | 20/07/2018
الأرشيف اتصل بنا التحرير













runnet20122







 دراسة ألمانية: ترامب يضلل الرأي العام الأمريكي بوجود عجز في الميزانية التجارية !
03/07/2018      


أثبتت دراسة ألمانية متخصصة بأن أمريكا تمتلك في الوقت الحالي فائضاً تجارياً ضخماً،على عكس مزاعم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بأن بلاده تعاني عجزاً في الميزانية التجارية بسبب ” دول تقوم بسرقة مليارات الدولارات من أمريكا” !!

ووفقاً لتقرير نشرته شبكة الأخبار الألمانية “NTV” على موقعها الالكتروني فإن ترامب يهدد بشنّ حرب تجارية على بعض دول العالم، لزعمه بأن شركاء أمريكا التجاريين مثل الصين وألمانيا يحاولون فرض قيود اقتصادية شديدة عليها، لكن أحد المحللين الماليين العاملين في البنك الألماني “دويتشه بنك” قدّم تقريراً مالياً يدحض جميع مزاعم ترامب تلك، مشيراً الى أن مزاعم ترامب بأن العجز الذي وصل إلى أكثر من 500 مليار دولار يرجع سببه إلى التعاملات التجارية التي كانت قائمة بين واشنطن وبكين خلال الفترة السابقة، ووفقاً لهذا الاستنتاج الذي توصل إليه ترامب، فإن أمريكا خسرت مليارات الدولارات بسبب تعاملاتها التجارية مع الصين وبعض الدول الأخرى ولكن وجهة النظر هذه تم التشكيك فيها بشكل كبير، خاصة بعد قيام ألمانيا بعمل دراسة بحثية على عددِ من بنوكها..

في السياق نشرت شبكة الأخبار الاقتصادية “بلومبرغ” تقريراً قالت فيه، إن أمريكا لديها فائض تجاري سنوي ضخم نتيجة للصفقات التجارية التي أبرمتها مع الدول الأخرى في العالم، وإن الميزان التجاري العادي للدول لا علاقة له بالعلاقات الاقتصادية الدولية ، والعامل الحاسم الذي يعمل على تقييم الميزان التجاري لأمريكا، هو ميزان دخل الشركات الأمريكية التي تعقد صفقات تجارية مع دول أخرى، ولقد توصل هذا المحلل المصرفي الألماني إلى أن الشركات الأمريكية باعت بضائع لأمريكا أكثر مما باعته لبقية دول العالم على مدى العقد الماضي.

وبحسب الدراسة الألمانية – التي تعمل على تقييم الوضع الاقتصادي في أمريكا- فإن شركات صناعة السيارات الأمريكية مثل “جنرال موتورز”، وشركة “آبل” المصنعة للهواتف المحمولة في السوق الصينية، كسبت أرباحاً غير عادية “فالمستهلكون الصينيون يشترون هواتف “الآيفون” وسيارات “جنرال موتورز” أكثر من المواطنين الأمريكيين”، و أن “عائدات هذه السيارات والهواتف المحمولة لا يتم إدراجها ضمن ميزانية الصادرات الأمريكية، لأن جزءاً كبيراً من هذه البضائع يتم تصنيعها من قبل الشركات الأمريكية الكبيرة الموجودة في الصين، ولكن الحقيقة هي أن هذه المنتجات أمريكية وذلك لأن أرباح هذه الصفقات سوف تتدفق في نهاية المطاف إلى جيوب الشركات الأمريكية”.

وتؤكد الدراسة التي قام بها المحلل والخبير الاقتصادي “تشانغ”، بأنه لم يحدث عجز في ميزانية أمريكا بسبب تعاملاتها التجارية مع الصين و العديد من الدول الأخرى، مثل المكسيك وكندا ، بل على العكس من ذلك فإن أمريكا لديها فائض مالي يقدر بقيمة 30 مليار دولار ,وأن أمريكا ربحت خلال السنوات الأخيرة مليارات الدولارات، ومن المرجح أن تستمر واشنطن في كسب الكثير من الأموال إذا ما تراجع ترامب عن استفزازاته بشنّ حرب تجارية على الصين والعمل على بناء علاقات اقتصادية ثنائية بين البلدين، وذلك لأن تزايد الرفاهية عند الطبقة الصينية الوسطى سوف يتطلب شراء واستخدام المنتجات التي تنتجها شركات مثل “جنرال موتورز” و”آبل”.

سيرياستيبس- تشرين

 


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 


SyrianInsurance 2018




chambank_hama


Longus






CBS_2018


SyrianKuwait_9_5_18


الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس