ما أكثر ما تريد هذه الحكومة تنفيذه ولكن هل تستطيع ؟        أجنحة الشام : 5 رحلات إسبوعياً إلى طهران ابتداءً من سعر 90 ألف ليرة للبطاقة      جدول رحلات صيف 2018 من الكويت إلى دمشق واللاذقية و القامشلي      رحلات أجنحة الشام مستمرة يوميا الى الكويت بالإضافة الى رحلة أسبوعية الى كل من مسقط ويريفان      أجنحة الشام للطيران تطلق      سافر مع أجنحة الشام للطيران من دمشق إلى الدوحة مروراً بالكويت ابتداءً من 115000 ليرة
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:26/10/2020 | SYR: 02:43 | 26/10/2020
الأرشيف اتصل بنا التحرير

Protina

 بالأخير .. أمن الأوكسجين جاء من وزارة الصناعة ..
17/08/2020      


اوكسجين
 

 شكل نقص الأوكسجين أزمة حقيقية لكل دول العالم بسبب تفشي وباء كورونا وأصبحت المنافس واسطوانات الأوكسجين من مستلزمات الأمن الصحي وتسابق المواطنون لاقتنائها حيث بيعت في سورية بمئات الالاف وفقدت من السوق لزيادة الطلب عليها بشكل فاق قدرة أي دولة على استيعابه فما بالك بدوله تعاني حرباً وحصاراً لعشر سنوات مضت فماذا عمل القطاع العام الصناعي في سورية لتأمين أسلحة التصدي لهذا الوباء من أوكسجين ومعقمات وكمامات وغيرها

وزير الصناعة المهندس محمد معن زين العابدين جذبة أكد أن الوزارة اتخذت جملة من الإجراءات التي من شأنها المساهمة في رفع الطاقات الإنتاجية للشركات المنتجة بصورة فعلية, وخاصة الشركات التي يتعاطى إنتاجها مع متطلبات المرحلة الحالية, من السلع الغذائية والنسيجية, والأدوية بمختلف أنواعها, والأهم ما يتعلق بالمنظومة الصحية وتوفير مستلزماتها لمواجهة تأثيرات وباء كورونا, من أدوية ومعقمات , وكمامات وصولاً الى إنتاج الأوكسجين النقي وتوفيره في الأسواق وجعله متاحاً أمام الجميع سواء الجهات العامة, أو الخاصة , وحتى المواطنين وأضاف جذبة أن إدخال خطي إنتاج للمادة المذكورة في الشركة العامة لحديد حماة يأتي ضمن إطار المساعي الحكومية لتوفير مقومات صمود المنظومة الصحية, وجعلها متاحة أمام المواطنين والجهات الصحية بأسعار رمزية, إضافة الى القضاء على السوق السوداء ومكافحة المتعاملين معها وخاصة أنه سوق سوداء نشطت بكثرة خلال الأشهر الماضية المرافقة لنشاط وباء كورونا وانتشاره الواسع , واستغلال حاجة المواطنين للأدوية والمعقمات وحتى مادة الأوكسجين النقي

من هنا كان التدخل الفوري من وزارة الصناعة والجهات التابعة لها لتأمين المستلزمات الطبية وخاصة الكحول, والمعقمات المتنوعة, والكمامات بأسعار رمزية تتناسب مع مستوى الدخل لدى المواطنين , وبالتالي إدخال خطي الإنتاج في شركة حديد حماة لإنتاج الأوكسجين النقي يأتي ضمن هذا السياق وتحقيق معادلة توفير المادة بالسعر الذي حددته وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك والبالغ قيمته 2700 ليرة للأسطوانة سعة 40 ليتراً من الأوكسجين النقي بدرجة 99,99% وبضغط يتراوح ما بين 110- 120, حسب تحمل قدرة الاسطوانة , علماً أن الطاقة الإنتاجية للخطوط المذكورة تقدر بحوالي 2500 متر مكعب بالساعة وهذه الكمية قابلة للزيادة حسب الطلب

وأوضح مدير عام الشركة العامة لصناعة الحديد عبد الناصر المشعان أن الشركة قادرة على الاستمرار في العملية الإنتاجية ضمن إطار الحاجة الفعلية للجهات العامة والخاصة , وحتى الأهلية والمواطنين , وتشغيل الخطوط على مدار الساعة , وبذلك يمكن تحقيق فائدة لكل الأطراف من حيث الجانب الاقتصادي والصحي , وخاصة انه هناك سوق سوداء نشطة تباع فيها الأسطوانة الواحدة بعشرة أضعاف سعرها الحقيقي والمذكور سابقاً , وبالتالي تشغيل الخطوط بالطاقة القصوى من شأنه القضاء على السوق السوداء , وتأمين انسيابية المادة في الأسواق بصورة مستمرة مع الحفاظ على سعرها الحقيقي.

.
 


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 
الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس