تعزيزات عسكرية جديدة لوحدات الجيش العربي السوري إلى مدينة تل تمر بريف الحسكة لتعزيز النقاط التي انتشر فيها الجيش أمس.        أجنحة الشام : 5 رحلات إسبوعياً إلى طهران ابتداءً من سعر 90 ألف ليرة للبطاقة      جدول رحلات صيف 2018 من الكويت إلى دمشق واللاذقية و القامشلي      رحلات أجنحة الشام مستمرة يوميا الى الكويت بالإضافة الى رحلة أسبوعية الى كل من مسقط ويريفان      أجنحة الشام للطيران تطلق      سافر مع أجنحة الشام للطيران من دمشق إلى الدوحة مروراً بالكويت ابتداءً من 115000 ليرة
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:23/10/2019 | SYR: 04:29 | 24/10/2019
الأرشيف اتصل بنا التحرير
triview_1
triview_2
sama_banner#4_7-19

Protina

 بعد استعادة 63% من المعامل والمنشآت عافيتها
الإنتاج الصناعي الوطني وضرورة قراءة متغيرات الحرب والسوق المحلية
18/08/2019      


 

دمشق-سيرياستيبس:

 

تشير البيانات الرسمية الصادرة عن وزارة الصناعة إلى أن نسبة المعامل والمنشآت الصناعية التي عادت للعمل والإنتاج بلغت نحو 65% من إجمالي عدد المنشآت والمعامل التي كانت مسجلة قبل الحرب.

النسبة تمثل خطوة مهمة على طريق استعادة الاقتصاد السوري عافيته، لاسيما وأن انحسار الحرب عن مناطق عدة في البلاد لم يوقف مشكلة الضغوط والتهديدات التي تواجه الاقتصاد السوري، لا بل يمكن القول إنه زادت عن السابق مع تشديد الولايات المتحدة الأمريكية لعقوباتها الاقتصادية على سورية.

ومع عودة العدد الكبير من المعامل والمنشآت والذي يصل لأكثر من 82 ألف منشأة في مختلف المحافظات، فإنه من الضروري معرفة التوزع القطاعي لهذه المنشآت والمعامل وتخصصاتها الإنتاجية ومدى تلبيتها لحاجة السوق المحلية وبالتالي تحقيقها التكامل فيما بينها، إذ في النهاية ليس هناك أحد يريد إنتاج غير مطلوب أو يفيض عن حاجة السوق المحلية خاصة مع العقبات الكثيرة التي تواجه قطاع التصدير، فالمهم أن تتحقق مصلحة المنتج والمستهلك معا دون أن تكون مصلحة طرف على حساب الطرف الآخر.

ليس من الضروري أن تعود كل منشأة إلى سابق عهدها في السلع والبضائع المنتجة، فالسوق المحلية شهدت متغيرات كثيرة وعادات الاستهلاك انقلبت رأسا على عقب، وهذه عوامل تدفع نحو ضرورة التعاون مع أصحاب المنشآت والمعامل لدراسة واقع السوق المحلية واحتياجاته والإمكانيات الشرائية المتاحة ومن ثم اتخاذ قرارات تصب أولاً وأخيراً في مصلحة الصناعيين والمنتجين، وغرف الصناعة في المحافظات هي المعنية في إنجاز مثل هذه الدراسة أو استنتاج المؤشرات المطلوبة. المهم ألا تعود الصناعة الوطنية لتعمل بالطريقة والسوية نفسها الخاصة بها قبل الحرب، وكأن شيئاً لم يحدث.


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 
الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس
triview_3
sama_banner#2_7-19
sama_banner#3_7-19