الخارجية الروسية : موسكو تدعم الجيش السوري في حربه ضد ‏الإرهابيين في إدلب        أجنحة الشام : 5 رحلات إسبوعياً إلى طهران ابتداءً من سعر 90 ألف ليرة للبطاقة      جدول رحلات صيف 2018 من الكويت إلى دمشق واللاذقية و القامشلي      رحلات أجنحة الشام مستمرة يوميا الى الكويت بالإضافة الى رحلة أسبوعية الى كل من مسقط ويريفان      أجنحة الشام للطيران تطلق      سافر مع أجنحة الشام للطيران من دمشق إلى الدوحة مروراً بالكويت ابتداءً من 115000 ليرة
سورية الجميلة RSS خدمة   Last Update:22/02/2020 | SYR: 16:06 | 22/02/2020
الأرشيف اتصل بنا التحرير
MTN
Top Banner 2 UIC

Sama_banner_#1_7-19



triview-9-2019




Sham Hotel









runnet20122



Takamol_img_7-18

 حرب الغاز تشتعل في المتوسط
21/01/2020      


سيرياستيبس:

أوضح مقال  أن مشروع خط أنابيب الغاز «إيست ميد» طويل الأمد بين «إسرائيل» وأوروبا كان، حتى قبل بضعة أشهر، من المستبعد أن يتحقق، لافتاً إلى أنه، وعلى الرغم من دعم المشروع من جانب الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي كبديل للغاز الروسي، فإن «إيست ميد»، كما هو معروف، مريب لأسباب كثيرة، ليس أقلها تكلفته العالية مقارنة بالبدائل.

ورأى المقال أن توقيع حكومات اليونان وقبرص إضافة للكيان الإسرائيلي، في الثاني من الشهر الجاري على هذا المشروع مرتبط بشكل مباشر بالتحركات الاستفزازية التي يقوم بها رئيس النظام التركي رجب أردوغان للتآمر مع حكومة الوفاق في ليبيا لإعلان، بشكل غير قانوني، أن جميع مياه شرق المتوسط تقريباً هي منطقة اقتصادية خالصة لتركيا والآن لليبيا.

ولفت المقال إلى أن «إسرائيل» بخطوتها هذه تصب الزيت على نار التوترات المتفاقمة في المنطقة، مشيراً إلى أن الشركات الإسرائيلية العاملة في حقل غاز ليڤياثان كانت، في أواخر 2019، تناقش بشكل مفتوح خيارات أخرى لتصدير الغاز بعد إبرامها اتفاقيات تصدير مع مصر والأردن، بينما لم تأت وسائل الإعلام الإسرائيلية على ذكر خط أنابيب «إيست ميد»، لكن الآن، تغير الوضع مع إعلان أردوغان عن إرسال قوات تركية لدعم حكومة الوفاق.

وقال المقال: وبالنظر إلى أن قبرص اكتشفت حقولاً غنية بالغاز الطبيعي قبالة سواحلها وبالنظر إلى استخراج «إسرائيل» الغاز من حقل ليفياثان ، فإن تركيا، التي تفتقر حتى الآن إلى مواردها الخاصة من الغاز، بدأت تتدخل بقوة في المياه البحرية لقبرص، مضيفاً: كما يرتبط اهتمام تركيا الأخير بليبيا ارتباطاً مباشراً بمنع قبرص من التنقيب عن الغاز قبالة سواحلها وأيضاً بتوسيع منطقتها الاقتصادية الخالصة.

والجدير بالذكر، وفقاً للمقال، أن التلفزيون اليوناني الرسمي يشير إلى مشروع «إيست ميد» باعتباره «درعاً وقائياً ضد الاستفزازات التركية»، ما يوضح أن اليونان تعتبره رداً على التقارب الأخير بين النظام التركي وحكومة الوفاق.


شارك بالتعليق :

الاسم : 
التعليق:

طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال طباعة هذا المقال أرسل إلى صديق

 
 






alarabieh insurance



Longus




CBS_2018


الصفحة الرئيسية
ســياســة
مال و مصارف
صنع في سورية
أسواق
أعمال واستثمار
زراعـة
سيارات
سياحة
معارض
نفط و طاقة
سوريا والعالم
محليات
مجتمع و ثـقافة
آراء ودراسات
رياضة
خدمات
عملات
بورصات
الطقس